نبأ بوست
تكنولوجيا

فرنسا وهولندا تطالبان بإنشاء هيئة رقابية بالاتحاد الأوروبى لتنظيم التكنولوجيا

نبأ بوست

دعت فرنسا وهولندا إلى توفير سلطة فى الاتحاد الأوروبي لتنظيم شركات التكنولوجيا الكبيرة مثل جوجل وفيس بوك، اللتين تمنحهما هيمنتهما وضع حارس الإنترنت الفعال، وتزيد هذه الخطوة من الضغط على المفوضة مارغريت فيستاجر، التي تعد قانون الخدمات الرقمية الجديد، لوضع قواعد صارمة لمشاركة البيانات والتأكد من أن الأسواق عادلة ومفتوحة.

وقد طغى الاقتراح الفرنسي الهولندي، الذي يدعو إلى اتخاذ إجراءات وقائية لمنع استيلاء شركات التكنولوجيا الكبرى على السلطة، على اجتماع لوزراء الاتحاد الأوروبي ناقش الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، وفي بيان مشترك، قال وزير الدولة الفرنسي سيدريك أو ونظيرته الهولندية منى كيجزر إن مثل هذه السلطة يجب أن تكون قادرة على منع منصات شركات التكنولوجيا من منع الوصول إلى خدماتهم "ما لم يكن لديهم مبرر موضوعي".

وقال كيجزر، وزير الدولة الهولندي للشؤون الاقتصادية وسياسة المناخ: "يمكن لهذه المنصات أن تعرقل دخول الشركات الجديدة وتحد من حرية الاختيار للمستهلكين ورجال الأعمال"، وقال أو كبير مسؤولى السياسة الرقمية فى الحكومة الفرنسية: "طموحنا المشترك هو تصميم إطار عمل.. لمعالجة البصمة الاقتصادية لمثل هؤلاء الفاعلين على الاقتصاد الأوروبي والقدرة على" فتحها ".

وردا على ذلك، قال وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير: "ما نتحدث عنه هو التمسك بقيمنا الأوروبية وعمل سوقنا الموحدة"، وتتخذ المفوضية الأوروبية موقفًا صارمًا ضد عمالقة التكنولوجيا في الولايات المتحدة، مدفوعًا جزئيًا بقضايا مكافحة الاحتكار التي أدت إلى قرارات فشلت لاحقًا في تعزيز المنافسة لأن هذه التحقيقات غالبًا ما تستغرق عدة سنوات.

وبحسب مسودة اللائحة التي اطلعت عليها رويترز الشهر الماضي، لن يُسمح لحراس البوابة، مثل الشركات ذات القوة الخانقة أو حالة السوق الاستراتيجية، باستخدام البيانات التي تم جمعها على منصاتهم لاستهداف المستخدمين ما لم تتم مشاركة هذه البيانات مع المنافسين، كانت قوة حراس البوابة الرقمية إحدى القضايا التي نوقشت في اجتماع عبر الإنترنت لوزراء الاتصالات والرقمية في الاتحاد الأوروبي استضافته ألمانيا، الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي.

وقد وقع 25 من أصل 27 دولة عضوًا في الاتحاد الأوروبي إعلانًا بشأن إنشاء اتحاد سحابي أوروبي - إطار عمل لتخزين البيانات واستخدامها ومشاركتها داخل الاتحاد الأوروبي، حسبما صرح ألتماير للصحفيين بعد الاجتماع، وسيمكن ذلك من تطوير Gaia-X، وهي مبادرة للحوسبة السحابية أطلقتها ألمانيا وفرنسا. ومن المتوقع أن توقع الدولتان اللتان لم توقعتا - قبرص والدنمارك - ذلك قريبًا.

وقال المفوض تييري بريتون "هذا الإعلان واعد ويظهر عمق التغيير الذي نشهده". "هناك فهم مشترك أنه من الضروري تخزين أي بيانات ومعالجتها في أوروبا، وفقًا للقواعد والمعايير الأوروبية."

 

 

شركات التكنولوجيا فيس بوك جوجل الاتحاد الاوربي